مريم المجدلية

نريمان القرني

كانت مريم المجدلية تلميذةً ليسوع بعد أنْ أخْرج منها سبعة شياطين (لوقا 2: 8) لقد وقفت مع امّ يسوع مريم بلا خوف، ومع مريم ام كلوبس ويوحنا التلميذ عند أقْدام الصليب وهي كانت أوّل من وقف امام القبر الفارغ وأول من رأى يسوع حيًّا وتكلّم معه. وهي التي جاءت بالآخبار السارّة الى التلاميذ المُجْتمعين في العلية، ان يسوع قد قام مِنْ بيْن الأموات.

(لوقا 10 : 24)